الرئيسية - الأخبار - التطبيقي - طالبة في “الآداب” تتهجم على أستاذة اللغة الإنكليزية


طالبة في “الآداب” تتهجم على أستاذة اللغة الإنكليزية

Share

عماد العلي - الجريدة أون لاين

 

كلاكيت ثاني مرة… تهجمت طالبة في كلية الآداب على أساتذة وموظفي الكلية بسبب ما شعرت به من ظلم بعد حرمانها من قبل أستاذة مركز اللغات “اللغة الإنكليزية” د. إليزابيث جونز من التقدم إلى الاختبار بسبب تغيبها، لتقوم بنزع فرع من احدى الأشجار بالكلية وتدق به باب القاعة التي وجدت فيها الأستاذة.

وتتلخص تفاصيل الموضوع حسب ما رواه مصدر من إدارة الأمن والسلامة في أن الطالبة تغيبت عن اختبار المادة بعذر طبي، ولكن الأستاذة رفضت الاعتراف به، وبعد تلاسن بين الطرفين داخل القاعة اضطرت الأستاذة إلى طردها من أجل استئناف المحاضرة للطالبات الموجودات، فخرجت الطالبة صارخة وموجهة إلى الأستاذة ألفاظا نابية، ومع التطورات في وجود أفراد الأمن والسلامة من الذكور والإناث، ركضت الطالبة باتجاه إحدى شجيرات حديقة الكلية لتقتلع منها فرعا ثم توجهت إلى القاعة لتدق به على الباب محاولة كسر نافذتة الزجاجية فمنعتها موظفات الأمن والسلامة.

وكانت الطالبة نفسها قد تهجمت على عميدة الكلية والعميد المساعد في وقت سابق من الأسبوع الماضي بالسب لرفضهم اعتماد تقريرها الطبي، واكد المصدر أن الطالبة ترغب في التحويل إلى كلية العلوم الإدارية ومن شروط التحويل ضرورة اجتياز مقرر اللغة الإنكليزية، وهو ما أصبح صعبا إن لم يكون مستحيلا بعد أن أصدرت استاذة المادة قرارا بحرمانها من أداء اختبار المادة بشكل نهائي بعد أحداث اليوم.