الرئيسية - الأخبار - المبتعثون - الفهد من الجامعة: حتى لو أخذ العنزي جنسية أخرى.. سيبقى لاعبا بالمنتخب


الفهد من الجامعة: حتى لو أخذ العنزي جنسية أخرى.. سيبقى لاعبا بالمنتخب

Share

نظمت ادارة الأنشطة الرياضية بعمادة شؤون الطلبة في جامعة الكويت ندوة "الرياضة الكويتية ... واقع وطموح" التي حاضر فيها رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القديم الشيخ طلال الفهد وذلك بمسرح عثمان عبدالملك بكلية الحقوق في الحرم الجامعي بالشويخ.

وبدأ الندوة العريف الإعلامي مسند الصالح بتوجيه التحية لطلبة الجامعة والحاضرين في الندوة، تلاها كلمة من قبل ادارة الأنشطة الرياضية القاها مدير الادارة عباس دشتي قال فيها ان علاقته مع الفهد بدأت بالثمانينات عندما كان طالبا مستجدا في كلية التجارة والعلوم السياسية وهو كان حكما مبتدأ.

بدوره، أكد الفهد على ان مشاركتنا في الندوة لأن الرياضة الكويتية كانت ومازالت وستظل تعاني من المشاكل، فالرياضة الكويتية قائمة من مبادرات أشخاص يقدمونها لتطبق، مضيفا بأنه عندما تسلم الاتحاد اكتشف بأن أجهزة الاتحاد غير كافية، فعلى سبيل المثال أجهزة نادي القادسية تفوق أجهزة الاتحاد بكثير.

وأوضح الفهد بأننا بحاجة لتفعيل عدد من القوانين كقانون التفرغ الرياضي، ومواجهة العديد من المعوقات، مبينا بأن علم الرياضة تخصصه كبير وهناك مهتمين كثر من الطلبة بهذا المجال.

واعتذر الفهد عن إكمال التحدث بالندوة معللا ذلك بأن بأن متوجه للمطار مازحا بأن الكابتن ما يعرفه يوخاف يحرعنه، فاتحا باب الأسألة .

وأجاب الفهد عن أحد الأسئلة قائلا بأننا نحترم رغبة الأمير بأن يكون الاتحاد من 14 عضو، ونحن انتهينا من دراسة المعوقات ولا زلنا في طور اعداد دراسة كاملة خاصة وان هناك أكثر من 33 مادة في القانون الدولي تخالف القانون الكويتي، ونأمل بأن نكون قد أنهينا كل المعوقات بعد شهران على ان يتم تعديل النظام الاساسي خلال 6 أشهر، مبينا بأنه مستمر في منصبه حتى عام 2012 ونرى قرار الجمعية العمومية وقتها.

وأشار الفهد إلى ان طموحاتنا ليس لها حد ولكن رحم الله أمرىء عرف قدر نفسه، فعندما يكون سكان الكويت أكبر وتتطور منشآتنا الرياضية ويطبق قانون الرياضي ممكن ان نحلم بالحصول على كأس العام ويمكن بعد 100 سنة لا نعلم، لكن نحن موجودين للتنافس على البطولات الإقليمية والقارية، مشيرا إلى ان منتخبنا مكون من لاعبي هواة شعاره استمتع والعب.

وعن الاحتراف الكامل، قال الفهد بأن من الصعب قياس تجربتنا على التجارب الآخرى، مضيفا بأننا لا نستعجل على شيء فلا يوجد أمر ينفذ بين يوم وليلة طالبا من المتواجدين والراعبين في العمل التطوعي لترجمة الشروط الموضوعة من قبل الاتحاد الآسيوي المطلوبة من الأندية في بطولات 2012 وذلك لإرسال التقرير الكامل باللغة العربية للأندية.

مبينا بأن فهد العنزي لم  يحصل على أي جنسية أخرى وان حصل لن يستطيع سوى اللعب بالمنتخب الكويتي، مبينا بأن الاتحاد الآسيوي منع فهد العنزي ومحمد راشد من اللعب بالدوحة لأنه أول مرة يطلب "بطاقات مدنية" للاعبي المنتخب، مضيفا بأن البطاقات بنطلعها ولن نجعل من يعمل ضد الكويت يأخذ راحته.

وقال الفهد بأنه يحضر رسالة الدكتوراه في العلوم السياسية التي وصفها بأنه "اوصخ" العلوم لأن لا يوجد  صديق دائم وعدو دائم.

وعن نادي القادسية، قال بأنه قدم استقالته من النادي وقضائنا العادل أعادنا لمجلس الأدارة، ولكوني رئيس المجلس تم تكليف الحساوي للقيام بأعمالي حتى البت في قرار استقالتي، ولأن فواز سيسافر في اجاطة خاصة سيتم تكليف خالد الفهد للقيام بأعمال الرئيس، وأتوقع ان يكون الحساوي رئيس النادي المقبل.

وعن كأس آسيا، بأن أي نتائج سلبية في الدوحة سأكون مسؤولا عنها، مبينا بأن الرياضية النسائية في الكويت محكومة بالعادات والتقاليد وهناك شروط دولية، وأنا اقول بأن التزامنا بعاداتنا وتقالدينا أفضل من المشاركات الدولية.

وانتقد الفهد وسائل الإعلام التي اعترضت على استضافة استاذ جابر لبعض المباريات، قائلا نحن لا ننتظر أحد ليدلنا على مصلحة الكويت ، فمن كان يقول بأن الأستاذ "راح يطيح" ونحن نقول "لا راح تطلعلة رجول يمشي ".