الرئيسية - الأخبار - المبتعثون - "الجامعة المفتوحة": على الطلبة الالتزام بمواعيد وتوجيهات المرشدين


"الجامعة المفتوحة": على الطلبة الالتزام بمواعيد وتوجيهات المرشدين

Share

 

أكد المنسق العام للخدمات الطلابية في الجامعة العربية المفتوحة فرع الكويت الدكتور عبدالله الشحومي  ضرورة التزام الطلبة بالدراسة وبمواعيد وتوجيهات المرشدين الأكاديميين متقدما إليهم بأسمى آيات التهنئة والتبريكات بمناسبة  بدء  الدراسة للفصل الدراسي الثاني  متمنيا ً لهم مسيرة دراسية موفقة.

وأوضح الشحومي  أن "من أهم إنجازات الخدمات الطلابية في الفصل الدراسي الأول  التي نواصل تطبيقها في الفصل الدراسي الثاني تمثلت في إنشاء قسم التطوير الطلابي  الذي تم تزويده  بمسؤول أكاديمي مختص وموظفين لهم خبرة يكون من مهامة الوظيفية التعامل مع حالات الطلبة بالإضافة إلى إخصائية نفسية وإجتماعية لمتابعة الحالة الأكاديمية  للطلبة منذ دخولهم الجامعة حتى تخرجهم متابعة دقيقة في كل مقرر دراسي  مع متابعة  معدلاتهم التراكمية وفي حالة انخفاض المعدل يكون دور المكتب استدعاء الطالب ودراسة حالتة وتقديم تقرير عن الحالة للمرشد الاكاديمي للأخذ بيده".

وأشار إلى تفعيل قسم التعليم المستمر وخدمة المجتمع الذي قدم العديد من الدورات التنشيطية في المقررات  الدراسية للطلبة الذين تقل معدلاتهم التراكيمية عن النقطتين لمساعدتهم  في تحسين أوضاعهم الأكاديمية ورفع معدلاتهم التراكمية  ورجوعهم إلى النظام الإلكتروني بالجامعة، مشددا على ضرورة التزام الطلبة المستمرين والمستجدين في تسجيل الـ 12 وحدة دراسية كحد أدنى في الفصل الدراسي الثاني لعدة أسباب منها ارتباط الجامعة بقرار مجلس الجامعات الخاصة القاضي بألا تزيد مدة الدراسة في الجامعة عن ضعف المدة في الجامعات التقليدية أي لا تزيد على ثماني سنوات مع التزام الجامعة بعدد من الطلبة لا يزيد على خمسة آلاف طالب مقيد تقريبا ً بالإضافة إلى أن الجامعة ووفقا ً لدراسة حالات الطلبة لوحظ  تسجيل حالات عديدة من الطلبة لمقرر واحد في فصل دراسي كامل والبعض منهم يقوم بسحب هذا المقرر بعد تسجيله في أوقات السحب والإضافة مع بقاء وضعه مقيد في الجامعة سنوات عديدة دون التقدم في مستواه الأكاديمي ويعيق فرصة قبول عدد من المتقدمين في الجامعة بالإضافة إلى أن تسجيل الـ 12 وحدة كحد أدنى يساعد الطالب على إنجاز خطته وفق المسار الصحيح وبمتابعة من مرشده الأكاديمي حتى يصل في النهاية إلى فرحة التخرج.

وفيما يخص أهمية الإرشاد الأكاديمي للطلبة قال الشحومي إن الإرشاد الأكاديمي  ضرورة ملحة في كل الجامعات التي تهتم بتقديم وضمان جودة عالية من مخرجاتها  الاكاديمية لسوق العمل المحلي والعالمي لذا حرصت الجامعة على تطبيقه وهي مستمره في ذلك حيث تم تقسيم الطلبة على مرشدين اكاديميين من اعضاء الهيئة الدراسية طوال وجودهم في الجامعة بالإضافة إلى تخصيص مرشد أكاديمي طلابي لكل برنامج متفرغ وعلى دراية تامة بالمقررات المطروحة  بحيث يتجه إليه الطلاب لإرشادهم وتحديد المقررات وفقا ً للخطة الدراسية لكل طالب.