الرئيسية - الأخبار - جامعة الكويت - إنتاج مادة الهيبتين من خلال مصانع صديقة للبيئة في الكويت


إنتاج مادة الهيبتين من خلال مصانع صديقة للبيئة في الكويت

Share

اعدت مجموعة من الطلبة الخريجين من قسم الهندسة الميكانيكية في كلية الهندسة والبترول مشروعاً لانشاء مصنع ينتج مادة الهيبتين في الكويت بمعدل 25.000 طن في سنة بمواصفات علمية وبأقل ضرر ممكن على البيئة للاستفادة من هذه المادة في الصناعات التجارية المختلفة وزيادة نوعية المنتجات الوطنية وقد شاركت هذه المجموعة في معرض التصميم الهندسي السابع والعشرين والذي تقيمه كلية الهندسة والبترول في نهاية كل فصل دراسي وكان للوطن اللقاء التالي مع هؤلاء الطلبة لمعرفة المزيد حول مشروعهم وتقييمهم لمشاركتهم في هذا المعرض.
ما هي فكرة المشروع؟
– تتمحور فكرة المشروع حول مصنع ينتج مادة الهيبتين في الكويت والتي تم تحضيرها اول مرة في سنة 1933 وهي عبارة عن هايدرو كربون غير مشبع (ألكين) رمزه C7H14 يستخدم في الصناعات التجارية ليخدم العديد من الاستخدامات الهامة كعامل حفاز ومواد تشحيم لصناعات المختلفة ويمكن انتاج الهبتين بطريقتين كميائيتين هما استخدام مادة (أيزوبيوتين) و(بروبايلين) كمواد خام مع وجود حمض الفوسفوريك كعامل حفاز وهي الطريقة التي لم نتناولها في مشروعنا لعدم شيوعها وانتشارها في الصناعات العالمية وأما الطريقة الثانية والتي اخترناها لانتاج الهيبتين في هذا المشروع فهي انتاج مادة الهيبتين من البيوتين ومادة البروبايلين مع وجود محفز عضوي فلزي.
 من هم مهندسو المشروع؟
– م.عبدالله دغيمان الغضوري.
– م.بدر مجحم الخالدي.
– م.جاسم عبداللطيف بوناشي.
– م.وسمي راكان الظفيري.
ما هي اهدافكم في هذا المشروع؟
– الهدف الرئيسي من المشروع هو صناعة مادة الهيبتين بكمية 25.000 طن/سنة عن طريق مصانع محلية في دولة الكويت لخدمة الصناعات المختلفة وبالتالي خفض اسعار المنتجات الى تدخل فيها هذه المادة وتخفيف ميزانية الفرد الكويتي كما ان انتاج هذه المادة بشكل محلي يساهم في تحفيز الشركات على اقامت مصانعها داخل دولة الكويت لتوفر المواد الخام اللازمة لصناعتها.
< كثير من التحديات تواجه مشاريع التخرج الهندسية، فما هي تلك الصعوبات التي واجهتكم؟
– كانت الصعوبة تكمن في تصميم مصنع يلائم المواصفات العالمية بأقل ضرر ممكن على البيئة كما واجهتنا صعوبات مادية في تصميم وانشاء هذا المشروع الذي اضطررنا للصرف عليه من اعانتنا الشهرية لعدم وجود دعم من قبل جامعة الكويت فلم يكن هناك سوى بعض الدعم من الشركات الخاصة وبشكل غير كاف.
هل ترون اي اهتمام بالمشروع من قبل زوار المعرض؟
– نعم، كان هنالك اهتمام من قبل الزائرين بالاضافة لبعض مسؤولي الشركات الذين ابدوا اهتمامهم ايضاً.

هشام الحبيب – الوطن