مدير التسويق في "الإسترالية" عمر السيد عمر لـ أكاديمي

Share

م. عمر السيد عمر - مدير التسويق والعلاقات العامة في الكلية الأسترالية 

 

أكد مدير التسويق والعلاقات العامة في الكلية الأسترالية في الكويت المهندس عمر السيد عمر أن "الكلية الإسترالية في الكويت تعتمد نظام التعليم الأسترالي المتعارف عليه عالميا بأنه رائد في مجال تطوير وتأهيل الطلبة للعمل مباشرة بعد التخرج"، لافتا الى أن هذا "النظام يتميز بتزويد الخريجين بالمهارات والقدرات التي من شأنها توفير أكبر عدد من الفرص المميزة في الحياة المهنية والتي يتطلبها سوق العمل في الكويت".

 وأضاف المهندس عمر في لقاء خاص مع أكاديمي ان "الكلية توفر برامج مختلفة للحصول على شهادة البكالوريوس في مجالات الادارة والتكنولوجيا الهندسة"، مشيرالى ان "خريج الكلية الأسترالية يحصل على شهادتين واحدة من الكلية وأخرى من الجامعات الشريكة للكلية الاسترالية والمعترف بها دوليا".وأوضح المهندس عمر أن "منذ تأسيس الكلية الأسترالية عام 2004 حتى الآن تخرج أكثر من 2000 طالب من حملة الدبلوم والبكالوريوس في الهندسة والادارة من الكلية الإسترالية"، لافتا الى أن " دبلوم هندسة صيانة الطائرات - ميكانيكا B 1.1  برنامج مصمم خصيصا للطلبة الراغبين في الحصول على وظيفة في مجال هندسة صيانة الطائرات".

وفي ما يلي نص اللقاء:

 
• ماهي الرؤية التي تنطلق منها الكلية الإسترالية؟

- الكلية الاسترالية في الكويت هي مشروع تعليمي تنموي تدعم خطة الدولة في التنمية من خلال خريجيها الذين حصلوا على مؤهلات علمية ذات معايير عالمية، فهي أول كلية تطبيقية خاصة تقدم أحدث المناهج التطبيقية الأسترالية على مستوى الدبلوم والبكالوريوس، وهي تعمل في اطار رؤية رئيس مجلس أمناء الكلية عبدالله عبدالمحسن الشرهان التي تتضمن تمكين قدرات الفرد للوصول الى أقصى طاقاته ضمن بيئة راعية، حيث يتمتع طلبة الكلية الأسترالية بفرصة دراسية ضمن معايير عالمية على يد نخبة من الأكاديميين من أستراليا ومختلف أنحاء العالم.

• وما هو النظام التعليمي في الكلية الإسترالية؟

- الكلية تعتمد نظام التعليم الأسترالي وهو متعارف عليه عالميا بأنه رائد في مجال تطوير وتأهيل الطلبة للعمل مباشرة بعد التخرج، حيث ان الكلية في الكويت أسست شراكات مع كليات التعليم التطبيقية وجامعات في أستراليا لتقديم منهج تعليمي متميز للنهوض بمستقبل شباب الكويت، وهذا المنهج يزود الخريجين بالمهارات والقدرات التي من شأنها توفير أكبر عدد من الفرص المميزة في الحياة المهنية والتي يتطلبها سوق العمل في الكويت.

 • وماذا عن البرامج التخصصات المعتمدة في الكلية الإسترالية؟

- الكلية الأسترالية هي أول كلية تطبيقية خاصة في الكويت تميزت بتخصصاتها في الهندسة والادارة وبتقديم المؤهلات العلمية سواء في الدبلوم أو البكالوريوس ومن تخصصاتها تكنولوجيا الهندسة المدنية والميكانيكية والالكترونيات والاتصالات وهندسة النفط والغاز وهندسة صيانة الطائرات - ميكانيكا B1.1 بالاضافة الى تخصصات الادارة والتسويق والموارد البشرية.• وماهي التخصصات وبرامج الدراسية التي تمنح شهادة البكالوريوس التي توجد في الكلية؟- الكلية الأسترالية توفر برامج مختلفة للحصول على شهادة البكالوريوس في مجالات الادارة وتكنولوجيا الهندسة، ما يوفر مجالات أوسع من الفرص التعليمية لطلاب الكلية وغيرهم من الذين يرغبون في مواصلة تعليمهم، والكلية توفر برامج مختلفة للحصول على شهادة البكالوريوس في مجالات الادارة والتكنولوجيا الهندسية، حيث يتم تقديم برنامج بكالوريوس الأعمال (ادارة - تسويق) في الكلية الأسترالية بالكويت ضمن شراكتها مع جامعة تازمانيا في استراليا وهو معتمد من مجلس الجامعات الخاصة بالكويت، و كذلك برنامج بكالوريوس تكنولوجيا الهندسة الميكانيكية ومعترف بها في العديد من البلدان عبر أنحاء العالم، كما يتم تقديم برنامج بكالوريوس تكنولوجيا الهندسة المدنية، أما بالنسبة لبرنامج بكالوريوس تكنولوجيا هندسة الالكترونيات والتحكم فيمنح من قبل جامعة كيب بريتون (كندا)، كما يتم تقديم برنامج بكالوريوس تكنواوجيا هندسة البترول وهي درجة تمنح من قبل جامعة كيب بريتون بكندا، والجدير بالذكر أن جميع تلك الجامعات والبرامج تحظى باعتراف مجلس الجامعات الخاصة في الكويت، كما يستطيع الطالب الحاصل على شهادة الدبلوم في البرامج المعتمدة في الكلية من مواصلة دراستة للحصول على شهادة البكالوريوس.

• كم عدد الطلبة الذين تم تخريجهم من الكلية الأسترالية الى اليوم؟

 - منذ تأسيس الكلية الأسترالية عام 2004 حتى الآن تخريج أكثر من 2000 طالب من حملة الدبلوم والبكالوريوس في الهندسة والادارة منهم من بدأ الحياة العملية ومنهم من أسس مشروعا ليكون جزءا من اقتصادنا الكويتي، حيث ان خريج الكلية الأسترالية يحصل على شهادتين واحدة من الكلية وأخرى من الجامعات الشريكة للكلية الاسترالية والمعترف بها دوليا.• هل تقدم الكلية دعما ورعاية واستثمار للطاقات والهوايات الطلابية؟- نعم، نحرص في الكلية الأسترالية دائما على اقامة المعارض والمشاركة في مختلف الفعاليات التي تمكننا من استعراض تلك المواهب والطاقات الشبابية التي تترجم الى مشاريع تعد من وجهة نظري الشخصية فريدة من نوعها وتستحق الاهتمام والرعاية من القطاعين الحكومي والخاص، علما بأن الكلية الاسترالية في الكويت من أولى الكليات التي تقوم برعاية ملتقى وفعاليات "كويتي وافتخر"، وقد جاءت الرعاية لايماننا بقدرات وطاقات الشباب الكويتي، ويعد الملتقى بمثابة مستودع للعديد من الأفكار والابتكارات.


 • تتميز الكلية الأسترالية بوجود تخصص يعتبر نادرا على مستوى الكويت والمنطقة وهو تخصص هندسة وصيانة الطائرات، فهل لك أن تحدثنا أكثر عنه؟

- دبلوم هندسة صيانة الطائرات - ميكانيكا B 1.1 هو برنامج مصمم خصيصا للطلبة الراغبين في الحصول على وظيفة في مجال هندسة صيانة الطائرات، حيث سيحظى خريجو الدبلوم بقدر كبير من المهارات العملية والمعلومات التطبيقية في صيانة الطائرات، كذلك يتيح الاستكمال الناجح للدبلوم طريقا لمزيد من التدريب للحصول على رخصة، حيث ان هذا الدبلوم يضم خمسة فصول دراسية والطلبة الذين استكملوا برامج مماثلة بشكل جزئي في اي من مرافق الوكالة الاوروبية لسلامة الطيران يحق لهم التقدم لمعادلة الخبرة التعليمية السابقة والحصول على درجات عنها في سبيل دراستهم في الكلية، علما بأن هذا البرنامج معتمد من أستراليا وعلى المستوى العالمي وعند استكمال كل متطلبات البرنامج بنجاح يمنح الطالب دبلوم هندسة صيانة الطائرات - ميكانيكا B 1.1، ولأجل ذلك الهدف ولتحقيق دراسة عملية تدريبية دقيقة للطالب قامت الجامعة بتوفير طائرة بوينغ 737-200 وكذلك المعدات والمختبرات اللازمة لممارسة هندسة صيانة الطائرات داخل الحرم الجامعي في مبنى خصص لهذا الأمر، حيث يجري الطلبة مجموعة واسعة من الأنشطة العملية على الطائرة.

احد الفصول الدراسية في الكلية الاسترالية• توفر الكلية الاسترالية العديد من البرامج و دورات تدريبية لموظفي القطاعين الحكومي والخاص، فهل لك أن تحدثنا أكثر عنها؟

- الكلية الاسترالية تقدم دورات تدريبية لموظفي القطاعات الحكومية والخاصة في الادارة والهندسة، ومن خلال هذه الدورات تتيح للمتدربين الاستفادة في الجانبين العلمي والعملي لكي تعود الفائدة للمؤسسات والعاملين فيها سواء في مجال الادارة والموارد البشرية والقيادة بالاضافة الى ادارة المشاريع وغيرها من مجالات مثل الملاحة البحرية وقطاعات الهندسة.

• هل لك أن تحدثنا عن قطاع التدريب في الملاحة البحرية؟

- بالنسبة لقطاع التدريب في الملاحة البحرية، فهو يوفر نظام المحاكاة التي تتوافق مع المعايير العالمية للمنظمة الدولية البحرية، حيث يعتبر هذا القطاع من القطاعات ذات الأثر الكبير في التدريب على أهم الأسس والتطورات في الملاحة البحرية والملاحة المتقدمة مع كيفية تطبيقها أثناء العمل وذلك لموظفي الدولة والقطاع الخاص الذين لهم علاقة بالملاحة البحرية، وكذلك من خلال جهاز المحاكاة المطور والذي يعتبر من الأجهزة المتميزة على مستوى العالم في التدريب على الملاحة البحرية، علما بأن الكلية توفر 3 أجهزة محاكاة داخل حرمها الجامعي في ثلاث قاعات مختلفة في داخل كل واحدة منها تشعر بأنك فعلا في رحلة بحرية على متن باخرة حقيقية.