خالد السعد: لا اعتماد لشهادات «أثينا».. وضوابط للهند والفلبين

Share

قال وكيل وزارة التعليم العالي د.خالد السعد ان هناك معايير لاعتماد شهادات الهند والفلبين ومن يستحق الاعتماد فسيتم معادلة شهادته ومن لا تنطبق عليه الشروط فلن تعتمد معادلة أوراقه واذا رغب فليتجه الى القضاء....

 وأضاف ان الوزارة تسلمت تقريرا حول الجامعات الأمريكية في أثينا بأنها غير مرخصة ولا يحق لها اصدار أي شهادة، مشيرا الى ان الوزارة بصدد ارسال وفود لتقييم جامعات خليجية وعربية، كما أنها ستعيد تقييم جامعات البحرين وقطر والامارات، ولن تنظر في المعاهد المصرية.
وذكر في لقاء مع «الوطن» ان النسب المطلوبة للحصول على بعثة دراسية لم تتغير وهي %75 للقسمين العلمي والأدبي، لافتا الى التفكير بارسال طلبة للدراسة في ايطاليا وبلجيكا والنمسا اضافة الى هولندا التي سيبتعث لها طلبة هذا العام، وسيتم زيادة مخصصات المبتعثين كل سنتين حسب معدلات التضخم في كل بلد.
وأضاف السعد ان الوزارة ستنتقل الى مبناها الجديد منتصف الشهر الجاري، وان المجلس الأعلى للتعليم في مراحله الأخيرة.


============

كشف وكيل وزارة التعليم العالي الدكتور خالد السعد ان الوزارة تستعد حاليا للانتقال للمبنى الجديد منتصف الشهر الجاري مشيرا الى انها تستعد حاليا لخطة البعثات للعام الدراسي المقبل وانها اعطت المكاتب الثقافية صلاحيات اوسع في انجاز معاملات الطلبة.
واضاف الدكتور السعد خلال لقاء خاص مع «الوطن» ان عدد مقاعد البعثات هو 3300 مقعد بعدما اقر أخيرا زيادة 1500 مقعد على خلفية ازمة القبول وهي ثابتة بعدما كانت 1800 مقعد وتم اضافة مقر هولندا ضمن مقار الابتعاث بالاضافة الى تخصصات طبية منوعة.
واشار الدكتور السعد الى ان هناك معايير لاعتماد شهادات الهند والفلبين وان الوزارة تسلمت تقريرا حول الجامعة الامريكية في اثينا بأنها غير مرخصة ولا يحق لها اصدار اي شهادة مشيرا الى ان الوزارة بصدد ارسال وفود لتقييم جامعات خليجية وعربية.
وعن قرار تحديد الـ50 طالبا اكد الدكتور السعد ان جهاز الاعتماد الاكاديمي طلب تقاريرا من المكاتب الثقافية وسيتم حسمه قريبا منوها ان المخصصات المالية سيتم دراستها كل سنتين للطلبة.
واكد الدكتور السعد ان صندوق الاوفست للتعليم يعتبر من اهم صناديق الدولة وان ايقافه بغرض سياسي، وفيما يلي نص اللقاء:

* ما جديد وزارة التعليم العالي؟
- لدينا العديد من الامور ابرزها الانتقال الى المبنى الجديد فالآن جزء من وزارة التعليم العالي تم نقل الادارات الى المبنى الجديد اما الادارات الحساسة في طور الانتقال وسيكون النقل كاملا منتصف الشهر الجاري، وسيقى حتى نهاية مايو بعض الاداريين للرد على استفسارات المراجعين في المبنى القديم لمعرفة الادارات الجديدة.
ونحن حاليا ايضا نعد لخطة البعثات التي سيتم الانتهاء منها الاسبوع المقبل وفيها تنوع للتخصصات وهي شاملة، وسيكون التسجيل لها في المبنى الجديد حيث جهزنا صالة خاصة له.
فجديدنا مستمر حيث اننا نشجع المكاتب الثقافية على اساس تتولى جزءا من مسؤوليات الوزارة ونعطيهم تفويضات تسهل على الطلبة انجاز المعاملات حيث سنبدأ بطلبة البعثات ومن ثم الطلبة الدارسين على حسابهم الشخصي.
لدينا الهيكل التنظيمي الذي انتهينا من اعداده وهو عند الوزير لأبداء اي ملاحظات حتى نقوم بإرساله الى مجلس الخدمة المدنية.

مقاعد البعثات

* هل سيتم بخطة البعثات رفع عدد المقاعد؟ وهناك تضارب حول اعداد مقاعد البعثات بين الـ1800 مقعد او 3300 مقعد، فكم عدد المقاعد المخصصة؟
- ميزانية الوزارة خصصت لـ1800 مقعد في البعثات ولكن ماحدث العام الماضي من ازمة قبول لخريجي الثانوية مجلس الوزراء رفع المقاعد حتى 3300 مقعد للابتعاث، فبالفعل هناك من يعتقد ان الـ150 مقعدا التي اعتمدهم مجلس الوزارة العام الماضي هي لمرة واحدة وهي غير صحيحة بل 3300 مقعد لدينا.
> وماذا عن النسب الدراسية للراغبين الى التقدم لخطة البعثات؟ وماذا عن التخصصات الجديدة؟
- النسب ثابتة ولن تتغير %75 للادبي والعلمي، فنحن نختلف عن جامعة الكويت، اما بالنسبة للتخصصات نحن نحاول التوسع بالتخصصات نظرا لحاجة سوق العمل ولكن لا نرى لها حوافز لدى الخدمة المدنية مثل تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة وعلاج النطق وهي تعتبر من التخصصات الطبية.

مقار الابتعاث

* هل هناك مقار جديدة سيتم ابتعاث طلبتنا اليها؟
- المكتب الثقافي الكويتي في باريس يسعى الى اتفاقية مع هولندا بتخصص الطب في احدى الجامعات وسنحصل على عدد من المقاعد في كلية الطب هناك، وايضا مستمرين في المانيا وسنحل المشاكل التي واجهوها طلبتنا هناك وسنبحثها مع المنظمة التي تشرف على طلبتنا وسنقلل اعدادهم في الخطة المقبلة.
ونفكر جديا بأبتعاث طلبتنا الى ايطاليا وبلجيكا والنمسا وسندرس الصورة بصورة افضل من ناحية المعيشة والسكن.
> هل هناك نية لتغيير شروط الضم للبعثة؟
- شروط الضم للبعثة واضحة تتمثل في اجتياز الطالب لسنة دراسية على حسابه بمعدل جيد او 2.5 بالتخصصات التي نبتعث اليها والدول التي تبتعث الوزارة لها.

قرار الـ50

* اللجنة التعليمية في مجلس الامة خرجت بتوصية وهي الغاء تحديد الـ50 طالب في الكليات، فأين وصل الموضوع؟
- فلسفة القرار يجهله الكثير، فاذا كانت الجامعة غير معتمدة يتم الغاء القبول فيها، واذا كانت الجامعة جيدة لماذا لا يذهبون لها اكثر من 50 طالبا، فسبق وان صرحت ان الرقم ليس سحريا، فالفلسفة تعتمد على تقييم الاعداد على اساس قدرات مختلفة والجامعات ذات مستويات مختلفة، وعادة الطالب يبحث عن الشيء السهل بغض النظر عن القدرات التعليمية للطالب.
نحن نحتاج الى مخرجات تعليم عالية تختلف من ناحبة االمستويات فلا يجوز ان جميع الطلبة يذهبون الى جامعات سهلة وايضا لا يجوز اغلاقها.
الآن لجنة الاعتماد الاكاديمي في آخر اجتماع لها نظرت الامر لإلغاء القرار واعضاء اللجنة طلبوا بيانات من المكاتب الثقافية لمعرفة المشكلة وفي أي بلد وماهي ابعادها وما هو ممكن ان يساهم بالحل.
اؤكد ان تكدس الطلبة في كلية واحدة شيء غير مرغوب نهائيا فنحن نبحث عن جودة مخرجات.

مخصصات المبتعثين

* هناك لجان شكلت اخيرا لإعادة جدولة مخصصات المبتعثين، فأين وصل الأمر؟
- هناك اقتراح من احد نواب مجلس الامة، حيث تتم على حسب معدلات التضخم في البلد، وهذا بالحقيقة كنا نفكر فيه من خلال زيادة سنوية مرتبطة بمعدل التضخم ولكن اذا تمت بصورة سنوية ستكون صعبة وتحتاج الى جهد كبير من المحاسبين، فمن الممكن ان تتم كل سنتين تتم زيادة رواتب المبتعثين.
طلبت دراسة من لجنة في الوزارة بالقيام بأعداد دراسة تتعلق بمخصصات الطلبة وعلاقتها بمعدل التضخم خلال العشر سنوات الماضية واكبت معدل التضخم سواء اكثر ام اقل، فاذا كانت اكثر فتعني ان زياداتنا جيدة بينما لوكانت اقل من معدل التضخم فهي بحاجة الى اعادة نظر.
* في حال تساوي كفاءة المرشحين للتقدم الى المكاتب الثقافية فما هو معيار الاختيار بهذه الحالة؟
- هناك لجنة تضع مؤهلات المرشح الموجودة في السيرة الذاتية، اهم اعمال اللجنة تتمثل في تحليل شخصية المرشح ومعرفة قدراته وافكاره وتصوراته واهدافه وراء التقدم، ومدى تعامله مع زملائه والطلبة من خلال اسئلة تضعها اللجنة. جزء كبير من الترشيح على اساس مقابلات اللجنة.
* كيف ترون مخرجات التعليم العام؟
- هناك ملاحظات على مخرجاتهم ونسبة النجاح الكبيرة واصبحت قضية مع الوزير السابق وحتى الوزير الحالي، خلال الـ20 سنة الماضية كانت نسبة النجاح لاتتجاوز الـ%76 اما آخر سنتين وصلت %92 مما يؤكد وجود خلل مما يتطلب اعادة النظر في المناهج والتقييم حتى يتم تهيئة الطالب للمرحلة الجامعية.

مالطا

* صعوبات يواجهها طلبتنا في مالطا وقمتم بزيارة لها فماهي آخر التطورات؟
- الدفعة الذي تم ابتعاثها الى مالطا هي من واجهت الصعوبات، الآن عرف الطلبة ماهو مطلوب منهم وبدأو ينتظمون بدراستهم وبدأت المشاكل تقل، نحن سنبعث طلبة الى مالطا في الخطة المقبلة ولكن اقل وبتخصصات محدودة حتى لا يواجهوا مشاكل.
قد لا نرسل طلبة بتخصص معمار الا الذي يرغب بدراسة الماجستير يجب ان نوضح لمن يرغب بالدراسة هناك والبرامج المطلوبة منهم.

أثينا

* أحكام نهائية صدرت بحق الخريجين من الجامعة الامريكية بأثينا، والوزارة لم تنفذ هذه الاحكام لماذا؟
- هذا الكلام سمعته، ولكن حسب علمي انه حكم درجة اولى وليس استئنافا وسنقوم باستئنافه وآخر ما وصل الينا حول الجامعة الامريكية في اثينا وصلتنا رسالة من سفيرنا هناك الذي وصلته رسالة من وزارة التعليم العالي في اثينا ان الجامعة غير مرخصة سابقا وليس لديها ترخيص ان تصدر شهادات عل اي مستوى.

الفلبين والهند

* الى متى مستمرة معاناة طلبة الفلبين والهند؟
- شكلنا فريقا استلم جميع اوراقهم وسنقوم بادخالهم على مراحل الى لجنة المعادلات التي ستقوم بدراسة ملفاتهم وأمرهم، ومن يستحق الاعتماد ستتم معادلة شهادته ومن لا تنطبق عليه الشروط فلن تتم معادلة اوراقه واذا رغب باللجوء الى القضاء فليتجه.
* على اي اساس سيتم اعتماد الشهادات؟
- هناك عدة معايير وضوابط معينة سيتم النظر بها منها تقرير الوفود التي ارسلت الى الجامعات والمقررات التي درسها الطالب وهل كان موجودا هناك والا لا؟ وايضا افادة الجامعة بهذا الخصوص، وكذلك اذا وجدت مخالفات على الشهادات من خلال عدد المقررات التي حصل عليها الطالب في الفصل الدراسي الواحد، فتلك ابرز المعايير التي ستقيسها لجنة المعادلات.

الجامعات المصرية

* وماذا عن الجامعات المصرية الخاصة الموقوفة وكذلك المعاهد؟
- تعتمد على الوفد الذي يقيم الجامعة من خلال جودة برامجهم ونظام الجامعة والمقررات والاساتذة والمناهج، أما المعاهد فلن يتم اعادة تقييمهم.

البحرين

* طلبتنا الدارسون في البحرين استبشروا خيرا بعد تصديق شهادات حملة الماجستير فماذا عن حملة الدكتوراه؟
- مشكلة الدكتوراه في البحرين لدى وزارة التعليم العالي البحرينية التي طلبت من الجامعات ان يحققوا شروطا معينة ولم تحقق الى الآن، الجامعات الخاصة في البحرين اصدرنا قرارين بالاعتراف بالكلية الملكية للجراحين الى جانب كلية البنات الطبية، وسنرسل وفودا لبقية الجامعات البحرينية وكذلك في قطر والامارات، فنحن نطمح للتوسع بالجامعات سواء في الخليج او مختلف الدول العربية، فهناك رقابة على جودة الجامعات الخليجية اكثر من بقية الدول العربية.

صندوق الأوفست

* إيقاف الابتعاث عن طريق صندوق الاوفست، فما رأيكم بذلك؟
- هذا الصندوق برأيي من اهم الصناديق في الكويت وله دور، كثير من الطلبة الراغبين بالدراسة ساعدهم ذلك الصندوق خصوصا طلبة الدراسات العليا.
للأسف قضية ايقافه دخلت بالقضايا السياسية، صحيح انه لم يكن مرتبا جيدا منذ بدايته ولكن لا يعني ايقافه، فمنذ استلامي للوزارة حاولت تنظيمه، فهو يتكفل بمصاريف دراسة الطالب ووضعنا لائحة له وشروط معينة واشترطنا دولا اجنبية وليست عربية لنقل التكنولوجيا.
الوزير اصدر قرارا بلجنة الاوفست وسأجتمع بهم خلال اسبوعين وانتظر فريق العمل الذي يعد الحسابات بعد ان ينتهي عمله.

المشاريع التنموية

* حدثنا عن المشاريع التنموية التابعة لوزارة التعليم العالي؟
- لدينا خمسة مشاريع اولها المجلس الاعلى للتعليم العالي انتهينا من مشروع مرسومه وقدمناه للوزير السابق والآن يمر في الدورة المستندية وهي «الفتوى والتشريع» ومن ثم مجلس الوزراء ومن ثم اصدار مشروعه ويليها تشكيل مكتب تنفيذي للعمل به.
اما المشروع الثاني وهو نظام القبول المركزي فتم طرح المناقصة للمستشار الذي سيشرف على المشروع ويضع لنا نظام القبول الجديد وشكلنا فريق عمل برئاسة الدكتور اسعد االراشد.
ولدينا المشروع الثالث وهو البعثات الاميرية وشكلنا فريقا برئاسة العميد المساعد لكلية الطب د.وداد النقيب لوضع التصور العام للبعثات ممثلا بالتخصصات واللائحة والمزايا المالية.
فيما يأتي المشروع الرابع هو ملتقى التوجيه والاشاد وسيكون سنويا وتم تأجيله هذا العام الى بعد اعلان نتائج البعثات حتى يتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد ومؤتمر المكاتب الثقافية وسينعقد تقريبا في اغسطس.
اما الخامس وهو الخدمات الالكترونية ويعتبر جديدا تم تقديمه العام الماضي.

الاتحاد الوطني

* وأين وصل مشروع اشهار الاتحاد الوطني لطلبة الكويت؟
- شكلت لجنة عندما كانت وزيرة التربية الدكتورة موضي الحمود برئاسة الدكتور جمال النكاس وعضوية عمداء شؤون الطلبة في التطبيقي وجامعة الكويت والجامعات الخاصة وممثلا عن اتحاد طلبة الكويت وقدموا الدراسة للوزير ونحن كوزارة لم نشارك فيه ولكن لدينا وجهة نظر بما قدم تتمثل في الناحية المالية والرقابة وكذلك علاقة الوزارة بالاتحاد.
* متى سيرى الهيكل التنظيمي الجديد النور؟
- اتمنى في القريب العاجل وابديت استعدادي للخدمة المدنية ان اشرح لهم فلسفة الهيكل الجديد خصوصا وان القديم كان رأسي اما الجديد فهو افقي حيث قللنا بعض الوظائف الاشرافية حتى نكسر المركزية الموجودة.
* كيف تقيمون دور الاداري في وزارة التعليم العالي على الرغم من تذمر العديد من المراجعين؟
- اكون صريحا.. للأسف الجهاز الحكومي اداؤه ضعيف جدا نتيجة تراكمات كثيرة منها سياسات التوظيف ونظام المحاسبة، اضافة الى ان نظام تعيينات الاشرافيين في الوزارة عقيم جدا، فعندما وضعوا نظام الوكلاء والوكلاء المساعدين اربع سنوات ويجدد له من المفترض تطبيقه حتى على مدير الادارة لأنه من المستحيل بقاؤه مديرا ولا يمكن تغييره.
نظام الخدمة بحاجة الى اعادة نظر من خلال الحوافز فعلى سبيل المثال كان يفترض على مجلس الخدمة المدنية ان يتم صرف مكافآت افضل من الكوادر لتحقيق الانتاجية بالعمل.

نقابة التعليم العالي

* وماذا عن علاقتكم بنقابة التعليم العالي؟
- عندما استلمت الوزارة كانت العلاقة فيها حساسية واصطدام، النقابة جزء من نسيج الوزارة ويفترض دورهم الحفاظ على حقوق الموظفين والوزارة في المقابل تنظر لواجبات النقابة، لتحقيق توازن وعمل مشترك. النقابة عليها مسؤوليات وتتطلع لتحقيقها ونحن نمد يد العون.
* هل تؤيدون وزيرين مختلفين لوزارة التعليم العالي والتربية؟
- اكيد لا يستطيع اي وزير ادارة وزارتين كوزارة التربية وتكون لديه مؤسسات التعليم العالي التي بحاجة الى وزير متفرغ.
* كلمة اخيرة؟
- بما اننا مقبلون على اختبارات الثانوية العامة وهم مقبلون على مرحلة تعليم جامعية جديدة، فمن يرغب بالتقدم للبعثات الخارجية عليه ان يتقدم لاختبار اللغة سواء التوفل او الأيلز لأنه سيسهل عليه وقت الالتحاق بالبعثة.

 

 

المصدر / جريدة الوطن